مرحبا بكم في منتديات نور الايمان
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  يا بنت آدم كفاكِ لهوًا في السوق!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صعبة المنال
Admin
Admin
avatar

الساعة الان :
عدد المساهمات : 425
نقاط : 795
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 22/11/2012
العمر : 32

الاوسمة
 :  

مُساهمةموضوع: يا بنت آدم كفاكِ لهوًا في السوق!   الخميس ديسمبر 13, 2012 12:54 pm

يا بنت آدم كفاكِ لهوًا في السوق!

الفتن في كل مكان ولا يخلوا الشارع من غناء ونساء متبّرّجات ورجال متلاعبون ..
المرأة هي محل نظر مهما كانت فعليها أن تحافظ على نفسها أين ما ذهبت فقد سإمنا من المتبرجات اللاتي يفتنّ من حولهم واللاتي يسعين في الأرضِ فسادا ..
والآن ما على المرأة المسلمة عند خروجها من المنزل وخاصة السوق.وهذا ما سـأخصّ به مقالي (يا بنت آدم كفاكِ لهوا في السوق!)
ومناسبة هذا المقال خروجي قبل أيّام إلى السوق وكان خروج (طارئ) ومهم لبعض الحاجات فألمح بعيني ما يذهل الأبصار فيرتدد البصر خاسئا إليّ وهو حسير أجل إنه حسير على هذه النساء أشكالهنّ توحي وكأنهن في عرس لا أدري لماذا كل هذا فقط للويِ الرقاب لهنّ والإنصات لكعبهن أم يردن من أحد أن يجاملهم أم لتنخفض السعر عليهن أين الحياء!! ولكن نسته في البيت قبل خروجها .. وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم..((ما نزلت بعدي فتنة هي أضر على الرجال من النساء))متفق عليه.وقوله صلى الله عليه وسلم..((اتقوا الدنيا،واتقوا النساء،فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء)) رواه مسلم.
فأبدأ بالله مستعينة لذكر ما يستلزم المرأة للسوق خطوة بخطوة..

أوّلا: الإستأذان من وليّ أمركِ :وقد دلّ علمائنا رحمهم الله أنّه لا يجوز للمرأة الخروج بدون إذنِ زوجها قال الله تعالى ((ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة)) وقوله تعالى: ((الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض ))
وكما ثبت عن عائشة رضي الله عنها وأرضاها أنها كانت تستأذن النبي عند ذهابها لوالديها وهذا في زمن النبي فكيف الآن في زمننا هذا التي كثرت فيه الفتن .
فإيّاكِ والخروج بدون إذن من هو مسؤول

ثانيًا:الوقت: الأسواق أكثر ازدحاما في الليل فعلى المرأةِ المسلمة أن تبتعد عن الشر والخطأ ما شاء الله لها أن تبتعد وعليها أيضا اختيار الوقت المناسب من ناحية الأشهر فمثلا قبل أيّام عيد الأضحى بقليل أو الفطر تكثر المزاحمة في الأسواق ويكثر التخبّط بالرجال فأقول عليها أن تبتعد عن هذا وأيضا الخروج في أعيادهم الباطلة والفاسقة كـ عيد (الأم) وعيد (الحب) وعيد (المرأة) وهذه المناسبات فعلى المرأة اجتناب ذهابها إلى الأسواق في هذه الأوقات فوجود المرأة المسلمة في هذا الوقت يدل على أنها راضيه بما هو حولها فعليها أن تختار الأوقات المناسبة للخروج!

ثالثا:اختيار من يذهب معها: فإيّاك والخروج وحدك إلى السوق ومن أفضل ما تصطحبين معك أن يكون (رجل) فالرجل هو أنسب شيء للخروج معه وإذا لم يتواجد رجل فعصبة من نساء, بهذا لا تمشي لوحدها بل يبقى معها من يواسيها من هذا المكان الخطير!

رابعا:قبل الخروج من المنزل عليكِ بالستر لتكونِ رمزّا للعفةِ والطهارة فعليكِ بستر البدن كمال فلا يظهر منكِ يباض ولا سواد وكل بحسبِ بلده فمثلا إذا كانت تلبس عباءة الرس فلا تجعل معه ما يسمونه البرقع الذي لا دخل له بالخمار فيظهر من عينها ومن وجهها جزء كبير فيا ليتها ما لبسته لإنها تخرج جزء من جمالها إذا عينها خضر أو زرق أو عسليّات أو سود.فتكون محل نظر فأقول لكِ يا أختي اتق الله واحفظي نفسكِ من هذا وغطّي سائر بدنك وكوني مثالا للمرأة المسلمة

بيد العفاف أصون عز حجابي وبعصمتي أعلو على أترابــــي.
وبفكرة وقادة وقريحــــــــــــــــــة نفادة قد كُمّلت اَدابــــــــــــــي.
ما ضرني أدبي وحسن تعلــمي إلابكوني زهرة الألبــــــــــــاب .
ما عاقني خجلي عن العلـــيـا ولا سَدل الخمار بلمتي ونقــــــــابي.

خامسًا:الطريق, إيّاك والخروج مع السائق بدون محرم واجعلي ذهابك إلى السوق بمواصلةٍ شرعيّة واجعلي لكِ محرما في الطريق إن وجد والتزمي في الطريق الاستغفار وأكثري من ذكر الله والأذكار لتكون بحفظ الله

سادسًا: الحركة في السوق : اجعلي حركتكِ في السوق ثابتة والمشية مماثلة على ما أنت عليه من الستر فلا تكوني في خطوة مرة يمينا ومرة شمالا ولا تكوني بطيئة وكأنك تتمشين في حديقتك بل كوني مستعجلة همك الرجوع إلى المنزل وكوني معتدلة في مشيتكِ

سابعًا: غضّ البصر: قال تعالى(وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهنّ) واعملي أن التأمل فيما حولك من البشر لن يجلب لكِ إلا تعبة البال فلا ترفعي بصركِ لغير حاجة فهذا أكرم لكِ وأرضا لربّك
ثامنًاالتحدّث مع البائع:من النساء في ما نرى وكأن البائع أخوها فتأخذ وتعطي معه وإذا سألتها قالت: (ما هوّ قد أولادي) هذه الكلمة منتشرة جدا عند النساء
فلا تتكلمي لغير حاجة:واختصري وإذا كان معكِ رجل فهو أولى منكِ بالكلام ولا تنعّمي بصوتك ولا تغيري اللهجة بل اجعلي صوتك ثابت معتدل ولهجتك معتدلة فهذا أفضل لكِ وإلّا (فيطمع الذي في قلبه مرض)

تاسعَا:لا تكثري الجدال : والله رأيت بأمّ عيني من يسأم البائع منها يكاد يقول لها خذي المحل بأكلمه بس روحي! تجادل بالسعر كثيرا تريد فقط إرضاء نفسها ولو كان البائع ابنها لحثته على أن يرفع الأسعار لمصلحتها الشخصية
ثم إنّ البائع الذي تجادلين معه هو يبحث عن رزقه فإذا كان كل زبون مثلك فهو يخسر لا يربح فأقول إيّاكِ والجدال واختصري مع البائع ما قدرت
عاشرا:حاولي أن تنتهي من حاجتك كاملة في مرّة واحده ولا تخرجي من غير حاجة لازمة لقول الله تعالى(وقرن في بيوتكنّ ولا تبرجنّ تبرج الجاهلية الأولى)
وتذكّريSad(أحب البلاد إلى الله مساجدها، وأبغض البلاد إلأى الله أسواقها)) [رواه مسلم]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يا بنت آدم كفاكِ لهوًا في السوق!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نور الايمان  :: الاقــــــــســـــــــام الإســــــــلامــــــيـــــة :: الـــــقــــــســـــم الاســـــــلامـــــــي-
انتقل الى: